بمناسبة الذكرى 46 لإنتصارات أكتوبر المجيدة

بمناسبة الذكرى 46 لإنتصارات أكتوبر المجيدة..

“الوراقي” و “علام” يكرمان 257 من أسر الشهداء ومصابي العمليات الحربية بسوهاج

كتبت : سماح الزياديه

كرم المهندس طارق الوراقي السكرتير العام المساعد لمحافظة سوهاج، نيابةً عن محافظ سوهاج، بمشاركة اللواء أ.ح باسم عزت علام، مدير جمعية المحاربين القدماء ومصابي الحرب، عدد 257 أسرة من آسر الشهداء ومصابي العمليات الحربية من أبناء محافظة سوهاج، خلال الإحتفالية التي أقامتها جمعية المحاربين، برعاية محافظ سوهاج، ومدير جمعية المحاربين القدماء ومصابي الحرب، صباح اليوم، بقاعة المؤتمرات الكبرى بديوان عام المحافظة.

بحضور العقيد هشام محمد علي المستشار العسكري للمحافظة، واللواء جلال أبو سحلي مساعد مدير أمن سوهاج، والدكتور مصطفى عبد الخالق نائب رئيس جامعة سوهاج، وعدد من وكلاء الوزارت، ورجال الدين، وأسر الشهداء ومصابي الحرب وأهالي المحافظة .

ونقل السكرتير العام المساعد تهنئة محافظ سوهاج وتقديره لأسر وأهالي الشهداء ومصابي العمليات الحربية في الذكرى الـ 46 لإنتصارات أكتوبر المجيدة، معرباً عن تقديره للدور الذى تقوم به جمعية المحاربين القدماء وضحايا الحرب في رعاية أسر الشهداء ومصابي العمليات الحربية، من خلال تقديم الرعاية الاجتماعية والصحية للمحاربين القدماء والمصابين وأسر الشهداء، مما يؤكد حرص الدولة والقيادة العامة للقوات المسلحة على رعاية اسر الشهداء والمصابين تقديراً لما بذلوه من تضحيات من أجل الوطن .

وقال “الوراقي” أننا نتكرم اليوم بحضور أسر الشهداء ومصابي العمليات الحربية في الذكرى الـ 46 من إنتصار أكتوبر العظيم، لافتا إلى أن الإنتصار الذي تحقق في أكتوبر 73 لم يكن إنتصارا لرجال القوات المسلحة وحدها، بل كان ملحمة بين الجيش والشعب وتأييد من المولى عز وجل، مشيراً إلى أن قوة نسيج الأمة وترابطها تستعصي على أي دخيل أو عدو لهذا البلد، لأن هناك دائما إيمان وإخلاص وعهد لله من رجال مؤمنين، وأن عقيدة القوات المسلحة دائما هي الوفاء بالعهود.

ولفت “الوراقي” إلى أنه إذا كان الأرهاب الأسود يظهر لنا من جحوره بين الحين والآخر كالأفاعي، فإن لدينا صيادين لهذه الأفاعي من رجال الجيش والشرطة، مشيراً إلى أن الشعب هو الحصن الحصين لهذا الوطن .

ومن جانبه، وجه اللواء باسم علام الشكر لمحافظ سوهاج على دعمه الدائم لأسر الشهداء ومصابي العمليات الحربية، بادئاً كلمته بالوقوف دقيقة حداد على أرواح الشهداء، ثم نقل تحيات الفريق أول محمد زكي القائد العام للقوات المسلحة لجميع الحضور، مشيراً إلى أن الجمعية تحرص دائماً على تكريم هؤلاء الأبطال، وتقديم الدعم وتوفير الرعاية المتكاملة لهم ولأسرهم، تقديراً وعرفاناً للتضحيات التي قدموها فداء للوطن.

وأضاف خلال كلمته “أننا نكرم اليوم جيلاً عظيماً من شعب مصر أعاد لنا وللأمة العربية كرامتها وكبريائها بكل فخر وشرف، وقدم العديد من التضحيات، نتعلم منه دوما دروسا عملية في حماية الوطن والدفاع عن أراضيه، ليظهر لنا الأرهاب الأسود؛ ليتصدى له جيل جديد ورث العزة والكرامة والرجولة، فقد حمى الآباء أرض الوطن، والأبناء الآن يقومون بالقضاء على الإرهاب وإقتلاعه من جذوره”.

وأهدى “علام” درع الجمعية لمحافظ سوهاج، وتسلمه عنه المهندس طارق الوراقي السكرتير المساعد للمحافظة، كما أهدى السكرتير العام درع المحافظة لمدير الجمعية تقديراً لدورها البارز في رعاية أسر ومصابي العمليات الحربي بسوهاج.

وعبر أسر الشهداء ومصابي العمليات الحربية وأعضاء الجمعية من أبناء المحافظة عن شكرهم للقيادة السياسية متمثلة فى السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، وللقيادة العامة للقوات المسلحة على دعمهم الدائم والمستمر لأسر الشهداء والمصابين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock